نائب يدعو الى "ملاحقة" أموال حكومة إقليم شمال العراق


متابعة/ تنقيب
دعا النائب عن كتلة بدر النيابية فالح الخزعلي اليوم السبت الاحزاب والقوى الكردية الى ملاحقة ومتابعة الاموال المصروفة في اقليم شمال العراق واستغلال جانب منها لإنهاء المعاناة المعيشية للشعب الكردي، فيما دعا الحكومة الى حسم وتعجيل تدقيق ملفات موظفي الاقليم لإنهاء ازمة الرواتب.
وقال الخزعلي إن “الاموال التي تصرف وتنفق من قبل حكومة الاقليم، هي اموال وحقوق الشعب الكردي وعلى القوى الكردية ملاحقة ومتابعة الاموال، لانهاء جانب كبير من الازمة المعيشية للشعب الكردي وعدم تحميل الحكومة الاتحادية تبعات واسباب الوضع الاقتصادي المتردي في الاقليم”.
ودعا الخزعلي الحكومة الاتحادية والجهات المعنية الى “تسريع حسم تدقيق ملفات موظفي الاقليم المشمولين بدفع الرواتب لانهاء الازمة المعيشية التي ألحقت اضرارا جسيمة بالمواطنين في الاقليم”.
وجدد الخزعلي تأكيدات البرلمان والحكومة على “اعتماد معايير الكثافة السكانية لتوزيع الموازنة على المحافظات لتحقيق مبدأ العدالة والمساوة وعدم اجحاف اي محافظة”، مشددا على “ضرورة ابعاد المصالح السياسية والانتخابية عن الموازنة وما تمثله من اهمية قصوى في حياة المواطن والدولة بمجمل مفاصلها”.