نائب يكشف تفاصيل غرق سفينة عراقية قبالة السواحل السعودية

تنقيب
كشف النائب كاظم فنجان الحمامي، اليوم الثلاثاء، تفاصيل عن غرق سفينة عراقية في المياه الدولية قبالة السواحل السعودية.
وقال الحمامي في بيان تلقت”تنقيب” نسخة منه، إنه “تلقى معلومات مفصلة ومباشرة من مدير مركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية (MEMAC) ، ومقره البحرين، تؤكد تعرض سفينة القطر العراقية (ديلما) للغرق في تمام الساعة الخامسة صباح يوم الأحد الموافق 2021/03/07 وذلك اثناء قيامها بقطر الجنبية (الفارغة) (RPCO-5007) التي يبلغ طولها 49 مترا”.
واضاف الحمامي، ان “السفينة القاطرة انقلبت رأسا على عقب في المياه الدولية قبالة السواحل السعودية في الموقع المؤشر في الخارطة المرفقة بخطوط الطول والعرض:-
“09 ‘19 °27 شمال
“01‘48°050 شرق”.
واشار الحمامي الى ان “زوارق خفر السواحل السعودية هرعت لنجدة طاقمها المؤلف من أربعة اشخاص في عصر يوم الحادث. وهم كل من:-

  • علي عبد المجيد شلال.
  • علاء نعيم عبود.
  • عزت إبراهيم خليل.
    -حازم زكير عبود”.
    وبين، ان”الدوريات الساحلية السعودية نقلت الطاقم الى اليابسة لتلقي العلاج، وهم الآن في ضيافة المملكة. بينما ابتلع البحر السفينتين (القاطرة والمقطورة)”.
    واوضح، ان “نتائج التحقيق الابتدائي اظهرت ان القطعتين البحريتين غير مسجلات رسمياً في السجلات العراقية، وغير مسجلات في مواقع التسجيل الدولية، لكنها تعود لمالك عراقي، وتُعد من السفن المتهالكة (غير المصنفة)”، مؤكداً ان “نتائج التحقيق اظهرت ايضاً ان السفينة المنكوبة غادرت ميناء الفاو (قيد الإنشاء) في طريقها الى (دبي) ومن ثم التوجه الى إيران لجلب الحجر والحصى”.
    واختتم الحمامي بيانه بـ “مناشدة وجهها الى وزارة الخارجية بضرورة تجاوز العقبات الروتينية والاسراع بتسهيل عودة الطاقم الى البصرة ومن دون تأخير”.