ناسا: انجاز مهمة أخرى في الفضاء المفتوح

أعلنت وكالة ناسا أن روادها المتواجدين على متن المحطة الفضائية الدولية أنجزوا مهمة ناجحة أخرى في الفضاء المفتوح.
وقال بيان صادر عن الوكالة “عاد رائدا الفضاء توم مارشبورن و كيلا بارون إلى المحطة الفضائية الدولية بعد أن خرجا منها إلى الفضاء المفتوح لاستبدال أحد هوائيات المحطة”.
وأضاف البيان “خرج الرائدان من المحطة يوم الخميس 2 ديسمبر الجاري، بتمام الساعة 6:15 بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة وأنهيا مهمتهما في الساعة 12:47 من نفس اليوم، قضى الرواد هذا الوقت في استبدال أحد الهوائيات التابعة للقسم الأمريكي من المحطة”.
وكان من المقرر أن يخرج الرائدان المذكوران في مهمتهما لاستبدال الهوائي في 30 نوفمبر الفائت لكن ناسا قررت تأجيل العملية قبل ساعات من بدئها حينها بسبب اقتراب حطام فضائي من المحطة.
ويوجد على متن المحطة الفضائية الدولية حاليا رائدا الفضاء الروسيان بيوتر دوبروف، وأنطون شكابليروف، ورواد أمريكيون هم: مارك فاندي هاي، و راجا شاري، و وتوم مارشبورن، وكايلا بارون، إضافة إلى رائد الفضاء الألماني، ماتياس مورير.