نصيف تكشف تورط دبلوماسي بريطاني بإحالة مشروع ماء البصرة لشركة خاسرة

تنقيب
كشفت النائبة عالية نصيف، الاثنين، عن إصرار جهات على التعاقد مع شركة بريطانية خاسرة عدد موظفيها 6 أشخاص وغير مؤهلة مالياً ولا فنياً لتنفيذ مشروع ماء البصرة بأكثر من أربعة مليارات دولار، مطالبة الجهات التي تفاوضت مع هذه الشركة بعرض الأعمال المماثلة التي نفذتها .
وقالت نصيف في بيان صحفي تلقت “تنقيب” نسخة منه، انه” على الرغم من اعتراض وزارة الاعمار والاسكان والبلديات ودائرة متابعة المشاريع في مجلس محافظة البصرة على إحالة مشروع معالجة شحة وملوحة المياه في البصرة ضمن القرض البريطاني الى شركة بي ووتر هولدنغ الخاسرة وغير مؤهلة مالياً ولا فنياً والتي لايتجاوز عدد موظفيها 6 أشخاص، إلا أن بعض الجهات تصر على التعاقد معها ” ، مشيرة الى ” تورط شخصية بريطانية دبلوماسية معروفة في هذه الفضيحة المخجلة طمعاً بالمال، وسنعلن في بيان قادم عن هذا الشخص الذي استغل منصبه استغلالاً سيئاً، كما سنتابع نشر تفاصيل القضية معززة بالوثائق “.
وشددت نصيف على ” ضرورة تدخل الجهات الرقابية المعنية للكشف عن الجهات التي تقف وراء هذه الصفقة وفضحها مهما كان حجم منصبها، وإتاحة الفرصة للشركات العالمية للتنافس على المشروع وتقديم أعمالها المماثلة وضمان تنفيذها لهذا المشروع الذي ينتظره البصريون منذ سنين طويلة “.