نقابة الصيادلة توضح حقيقة توفر لقاح كورونا في المذاخر

نفت نقابة الصيادلة، السبت، توفر لقاح كورونا القطاع الخاص أو المكاتب العلميَّة أو المذاخر الطبيَّة، مؤكدة أن الموضوع غير مرخص.

وقال النائب الثاني لنقيب الصيادلة أمجد حسيب خميس في بيان اطلعت عليه “تنقيب”إن “وزارة الصحة هي المسؤولة عن اللقاحات وتوزيعها ضمن برامج وقنوات ومنافذ معينة تم تحديدها من قبل الوزارة، ولا يوجد تداول للقاح في القطاع الخاص أو المكاتب العلميَّة أو المذاخر الطبيَّة، كون هذه اللقاحات مصنعة من قبل شركات معينة وتصدر إلى حكومات ووزارات الصحة التابعة للدول وفق عقود مبرمة، ولا يوجد ترخيص للشركات المصنعة بتداولها مع الأسواق الخاصة”.

وأوضح خميس، “هناك متابعات فوريَّة للقطاعات الخاصة من قبل النقابة، ونؤكد بشكل قطعي عدم توفر هذه اللقاحات في الصيدليات والمذاخر والمكاتب العلميَّة  لعدة أسباب كان أحدها وأهمها أنَّه (لا توجد مؤسسة خاصة لديها الاهليَّة  لاستيراد وتخزين هذه اللقاحات في حاويات وفق ظروف قياسيَّة ودرجات حرارة منخفضة، فهي يمكن أنْ تتعرض للتلف)”.

وأضاف، أن “الموضوع غير مرخص، ويمكن للمواطن أنْ يحصل على اللقاح من قبل المؤسسات الحكوميَّة بدل الدخول في دوامة القطاعات الخاصة إنْ وجد اللقاح فيها”، مستبعداً “المتاجرة باللقاح في الأسواق الخاصة حتى في المستقبل”.