هيئة حكومية تتحدث عن إحصائية بعدد القطع الاثرية المهربة للخارج

تنقيب
اعلنت هيئة الآثار والتراث، استمرارها باستعادة جميع القطع الأثرية المهربة بالتعاون مع السفارات العراقية وبعض الدول الصديقة، فيما أكدت عدم وجود إحصائية بعددها.
وقال رئيس الهيئة ليث مجيد حسين لوكالة الأنباء الرسمية، إنه “لا توجد احصائية حول عدد القطع الاثرية المهربة الى الخارج، لكون الموضوع لا يشمل الآثار التي تمت سرقتها من المتحف العراقي وإنما هناك آثار تم استخراجها بطرق النبش العشوائي وغير المشروع”.
وأوضح، “مستمرون باستعادة اخر قطعة اثرية موجودة في الخارج من خلال التعاون مع السفارات العراقية وبعض الدول الصديقة لاستعادة الارث الحضاري”، مبينا أن “القطع الاثرية موجودة في اغلب دول اوروبا وامريكا وبعض الدول العربية”.
وتابع، أن “هناك مساعيا حثيثة وبشكل مستمر من قبل قسم الاسترداد الذي يعمل ليلا مع نهار لاستعادة القطع الاثرية من الخارج”، لافتاً إلى أن “القطع الاثرية التي نجحت الحكومة باستعادتها من الولايات المتحدة خلال زيارة رئيس الوزراء الأخيرة لواشنطن ستجرد ثم تعرض في المتحف العراقي”.